الحيض بعد سبعة أيام طهر في رمضان

السؤال:

لدي مشكلة في انتظام الحيض فتأتيني الدورة بكثرة، وكنت قد اكتفيت بالرأي الذي يقول أن الطهر في المرة الواحدة لا يقل عن 15 يومًا، وهو ما كان يستوفي لدي. بدأت صيام رمضان فور انتهاء الحيض فجاءني الحيض مرة أخرى ولم أكمل السبعة أيام في الطهر. أتممت صيام البارحة باعتباره استحاضة ولكن زادت كثافة الدم والألم فأخاف أن أتعدى حدود الله. أفتوني أكرمكم الله.

الجواب

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه؛ أما بعد:

فإن الأصل في الدم الذي تراه المرأة أنه دم حيض، إلا إذا عرفت من خلال عادتها أو تمييزها أنه مخالف لدم الحيض.

فإذا لم يكن هذا الدم مخالفًا للون دم الحيض أو رائحته فالأصل أنه دم حيض، يمنعك مما تمنع منه الحائض، إلى أن تطهري أو تزيد المدة عن خمسة عشر يومًا فيصبح الدم الزائد دمَ استحاضة. والله تعالى أعلى وأعلم.

تاريخ النشر : 30 يناير, 2022
التصنيفات الموضوعية:   05 الصيام

فتاوى ذات صلة:

Send this to a friend