الاقتراض من البنك الوطني في الجزائر بغير فوائد مع وجود غرامات تأخيرية

السؤال:

شيخنا الفاضل، أريد فتوى منك في هذه القضية المهمة لأني أثق في علمك الشرعي:

في الجزائر توجد وكالة وطنية لدعم وتشغيل الشباب تُعطي قروضًا بدون فائدة للشباب الذي يريد إنشاء مشروع استثماري، لكن المشكلة الوحيدة أنه في العقد يشترط عليك البنك الوطني دفعَ فائدة إذا تأخرت في تسديد الأقساط الشهرية، مع العلم أن التسديد يبدأ بعد ثلاث سنوات، والمشروع الذي سأقوم به أستطيع من خلاله أن أسترجع مبلغ القرض كاملًا في خلال سنتين على أقصى تقدير، وبالتالي بإمكاني أن أُرجِع القرض للبنك كاملًا دون زيادة قبل بدء تسديد الأقساط الشهرية. فما حكم هذا القرض؟ وهل هذا الشرط يجعل المعاملة ربويةً حتى ولو كنت سأرجع المبلغ كاملًا قبل بداية فترة تسديد الأقساط؟ وجزاك الله عني كل خير.

الجواب

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه؛ أما بعد:

فهذا الشرط لا يحلُّ اشتراطُه من قِبَل البنك المقرِض، اللهم إلا إذا كانت هذه الفوائد لصالح جهةٍ ثالثة خيريَّة فلا يستفيد بها البنك، فهذا هو موضع النظر بين أهل العلم وقد أجازه بعضهم.

أما من ناحيتك أنت فإن كنت في حاجة إلى ذلك، وكنت عازمًا على الوفاء في الميقات المعلوم، بدون تأخير حتى لا تضع نفسك تحت طائلة هذا الشرط الربوي، وغلب على ظنك القدرةُ على ذلك- فلا أرى في ذلك بأسًا، نظرًا لعموم البلوى ومسيس الحاجة وندرة البدائل. والله تعالى أعلى وأعلم.

تاريخ النشر : 18 مارس, 2022
التصنيفات الموضوعية:   02 الربا والصرف

فتاوى ذات صلة:

Send this to a friend