مستأجر متعسر في بلد أوربية ويريد أن ينتظر سبعة أشهر دون دفع الإيجار

استأجرت محلًّا في بلد أوربية منذ عشر سنوات، والتزمت بدفع الإيجار حتى قبل موعدِه، ومنذ فترة ومع الأزمة العالمية بدأ المحلُّ في التدهوُر حتى أنه لم يَعُد يكفي مصاريفَه، وبدأت أحوالي المادية في التدهوُر، وبدأتُ في التأخير في دفع الإيجار، وبدأ المالكُ في تهديدي بالطَّرد، وحاولتُ أن أدفع له كلَّ ما أستطيع ولكنه يطلب مني دفعَ كلِّ ما عليَّ أو جزءٍ من القديم وكلِّ الشَّهر الجديد، ويضغط عليَّ برفع قضية وطردي من المحلِّ، وأنا لا أستطيع، وإن غادرت فلا أعرف ماذا أفعل، ومعي أسرتي، وستترتب على ذلك مشاكل.
حاولت الاقتراض والسلف ولم أستطع، والآن إن رفع قضية طردٍ فسيتم طردي في خلال ٦ أو ٧ أشهر، وبالطبع لن أستطيع دفع هذه المدة أي مدة القضية. فهل يحرم عليَّ جلوسُ مدة القضية بدون دفع الإيجار؟
مع العلم أنه بخروجي السريع قبل انتهاء القضية سوف أُواجه مشاكل كبيرة. وجزاكم الله خيرًا.

 

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه؛ أما بعد:
فإن كان الأمر كما تقول فهذه أحكام المضطر، فإن بقيت في البيت لعدم وجود البديل، بقي في ذمتك التزامٌ بسداد هذا الدين (دين الأجرة) عند الميسرة. والله تعالى أعلى وأعلم.

تاريخ النشر : 26 ديسمبر, 2017
التصنيفات الموضوعية:   01 البيع

فتاوى ذات صلة: