الجائزة في الألعاب الترفيهية(2)

معذرة شيخنا الكريم، والله أنا في غاية الحياء منك من كثرة الأسئلة، وأرجو الله عز وجل أن يجزل لكم العطاء في الدنيا والآخرة.
بخصوص التصرُّف الشرعي للألعاب الترفيهية السابق السؤال عنها, فهل لو وضع في تلك اللعبة المشار إليها في السؤال الماضي بعضُ ألعاب الأطفال (كالسيارات والمسدسات) إلى جانب الدباديب ليحاول اصطياد ما شاء منها، وما نجح فيه أخذه، وإن لم ينجح أعطته الشركة أحد هذه الألعاب دون الدباديب.

 

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه؛ أما بعد:
فإن مردَّ القضية هنا إلى المقصود باللعبة: هل هو الترفيه والتسلية؟ وتكون لعب الأطفال بمثابة الجائزة أو الهدية، أم أن هذه اللعب مقصود أصلي في هذه العلاقة؟
إن كانت مقصودًا أصليًّا فلا يزال التصرُّف معيبًا؛ لأنه وإن تخلص من القمار فلم يتخلص من الغرر، لأن المبيعَ مجهولٌ لتردُّده بين أجناس مختلفة متفاوتة القيمة، فلا يزال الأمر محتاجًا إلى مزيد من الإحكام والضبط. والله تعالى أعلى وأعلم.

تاريخ النشر : 26 ديسمبر, 2017
التصنيفات الموضوعية:   02 الربا والصرف

فتاوى ذات صلة: