استثمار الأموال في بنك غير إسلامي

عندي أموال مدخرة في البنك لغرض الاستثمار، ويقوم البنك بأخذ أموال المستثمرين والاتجار بها عن طريق شراء الأسهم والإقراض والاتِّجار بالعملات، وهذه الأموال مُعرضة للربح والخسارة، فتزيد في بعض الأحيان وتنقص بعض الأحيان. فهل هذا من الربا؟ علمًا أن البنك ليس إسلاميًّا.

 

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه؛ أما بعد:
فإن البنك التقليدي تاجرُ نقود، يُتاجر في الائتمان، وهو الإقراض والاقتراض بفوائد ربوية، ومثل ذلك قد عُلم تحريمه من الشرع بالضرورة. فانقل أموالك إلى بنك إسلامي، أو استثمرها بنفسك، بارك الله فيك. والله تعالى أعلى وأعلم.

تاريخ النشر : 26 ديسمبر, 2017
التصنيفات الموضوعية:   02 الربا والصرف

فتاوى ذات صلة: