الاحتفال بعيد الحب(2)

جزاكم الله خيرًا على نشر فتواكم حول الاحتفال بعيد الحب، هناك أحد الإخوة معنا هنا في أمريكا من الذين استجابوا لهذه الفتوى رغم أن عنده بضاعةً جاهزة للبيع في هذا اليوم، وهو يسأل عن الكيفية المثلى للتخلُّص من هذه البضاعة، هل يبيعها وكل ما يأتي منها يتبرع به لهيئة ما؟ أم يتلف كل ما لديه من بضاعه؟ برجاء الإفادة، وجزاكم الله عنا وعن المسلمين خير الجزاء.
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه؛ أما بعد:
فإن لم تكن هذه البضاعة في ذاتها محرَّمة فيمكنه أن يُولِّي بيعها أحدًا من غير المسلمين، ثم يتصدق بقيمتها. والله تعالى أعلى وأعلم.

تاريخ النشر : 26 ديسمبر, 2017

فتاوى ذات صلة: