الخروج من مصر بعد الانقلاب العسكري

السؤال:

هل الخروج من مصر الآن يُعتبر فرارًا من الزحف؟ مع العلم أني متأكد من النصر، ولكن أراه يطول، والسفر من أجل العمل واستكمال الدراسة؛ حيث تم تسريحي مع آخرين من شركتنا بسبب الظروف الحالية، أبحث في مصر، وإن لم أجد سأسافر لتركيا لمعرفتي باللغة، فهل هذا فرار؟ جزاكم الله خيرًا.

الجواب

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه؛ أما بعد:

فإن كانت لك رفقة تنسق سعيَك الدعوي معهم، أو مرجعية شرعيَّة ميدانية تستفتيها فيما أشكل عليك فارجع إليهم، وائتمروا بينكم بمعروف، فقد تكون المصلحة في الرِّباط، وقد تكون المصلحة في خلاف ذلك، وهذه المسائل تحكمها أصول نظرية معلومة، ولكن تطبيقاتها وتحقيق مناطاتها يَدِقُّ في كثير من الأحوال، وليس بيننا الآن نبيٌّ معصوم يؤخذ منه كل ما يقول ولا يُرَدُّ عليه، وما بقي لنا في مثل ذلك إلا الشورى، وما اشْتَور قوم في أمر قط إلا هدوا إلى أرشد أمرهم، والمباشرون للحدث أقدرُ على الفتيا فيه ممن يراقبونه من بعد. والله تعالى أعلى وأعلم.

تاريخ النشر : 27 سبتمبر, 2018
التصنيفات الموضوعية:   05 السياسية الشرعية

فتاوى ذات صلة: